غرفة الأحساء تُنظّم ورشة عمل (حصر معوقات وتحديات القطاع الخاص) 

نظّمت غرفة الأحساء صباح ونهار يوم الأربعاء 27 ذو الحجة 1440هـ الموافق 28 أغسطس 2019، ورشة عمل (حصر معوقات وتحديات القطاع الخاص) وذلك ضمن توجه مجلس الشئون الاقتصادية والتنمية ودور وزارة التجارة والاستثمار لإعداد خطة عمل للمساهمة في تحسين بيئة الأعمال بالقطاع الخاص، بحضور الأستاذ عبداللطيف العرفج رئيس الغرفة وعدد من رجال وسيدات الأعمال بالأحساء.

وشهدت الورشة التي قدمها وأدارها الدكتور عبدالمحسن بن حسين العرفج أستاذ الإدارة الاستراتيجية بجامعة الملك فيصل، عرض عدد كبير من المعوقات والتحديات التي تواجه قطاع الأعمال في مختلف الأنشطة الاقتصادية بالمملكة عامة والأحساء خاصة مع طرح الحلول المقترحة والمبادرات الممكنة لدعم جهود ومبادرات تحسين أداء بيئة الأعمال وزيادة مساهمة القطاع الخاص في الناتج المحلي.

وجاء انعقاد الورشة في إطار علاقات التنسيق والتعاون بين الغرفة وكافة الجهات المعنية والمختصة لتحقيق هدف التواصل مع القطاع الخاص بشكل مستمر لحصر التحديات والعوائق التي تواجه بيئة الأعمال ومن ثم جمعها وتحليلها ودراستها واقتراح الحلول والمبادرات المناسبة لها بما ينعكس على تحسين بيئة الأعمال في المملكة والارتقاء بها تحقيقًا للأهداف الوطنية التي تتماشى مع برنامج التحوّل الوطني 2020 ورؤية السعودية 2030م.

وثمّن المشاركون في الورشة توجّه مجلس الشئون الاقتصادية والتنمية ووزارة التجارة والاستثمار إلى استطلاع القطاع الخاص فيما يتعلق بالمعوقات والتحديات التي تواجهه وكذلك تقديم مبادرات نوعية تساهم في تطور ونماء قطاع الأعمال، مؤكدين على أهمية مواصلة جهود ومبادرات تيسير وتسهيل الإجراءات الحكومية للقطاع الخاص وتمكينه وتحفيزه تحقيقًا لرؤية المملكة 2030، ومعالجة المعوقات والتحديات التي تواجهه للوصول بالمملكة لموقع تجاري واستثماري ريادي في بيئة عادلة ومحفزة.